حرف الصاد

الصلاة في المنام

الصلاة في المنام

الصلاة في المنام احسائی ومن رأى أنه يصلي الفريضة وتمت صلاته واستقامت قبلته فإن حاجته تتم ويبلغ منها ما أمله ومن رأى أنه يصلي الصبح فإنه حصول كسب حلال أو وعد قريب يأتيه خيرا كان أو شرا وإن رأى أنه يصلي الظهر فإنه يظفر بحاجته ويستظهر على جميع ما يطلبه من أمر دنياه وآخرته وإن رأى أنه يصلي الجمعة فإنه يتم له ما يريده ويبلغ ما أمله وإن رأى أنه يصلي العصر فهو حصول مراد لكن بعد مشقة وإن رأى أنه يصلي المغرب فإنه الأمر الذي هو طالبه من خير أو شر قد انقضى وإن رأى أنه يصلي العشاء فإنه يعامل أقرباءه ويحصل له سرور وقيل يحصل له مكر وبكاء وشرط فيما ذكر ان يؤدي كل صلاة في وقتها كاملة فإن حصل فيها نقص أو زيادة فهو مخالف لما ذكر ومن رأى أنه يصلي صلاة فاتته من هذه الصلوات فإنه يدل على قضاء دينه

ومن رأى أنه يصلى بالقصر في صلاته فإنه يسافر ومن رأى أنه يصلي النافلة في ليل أو نهار فإنه يعمل عملا صالحا ومن رأى أنه يصلي وهو يضحك فيها فإنه كثير اللهو عنها ومن رأى أنه يصلي وهو جنب أو في مكان لا تجوز الصلاة فيه فإنه فاسد الدين ومن رأى أنه يصلي بغير وضوء فإنه يمرض الصلاة في المنام

ومن رأى أنه يصلي شرقا أو غربا فقد انحرف عن الإسلام وربما التمس من امرأته دبرها أو توجه عنها لغيرها أو يرزق الحج إن كان الرائي مشهورا بالخير وقيل من رأى أن أهل المسجد يصلون إلى غير قبلة عزل رئيسهم

ومن رأى عالما يصلي إلى غير قبلة أو عمل بخلاف السنة أو أنه يصلي فوق الكعبة فقد خالف الشريعة واتبع الأهواء ومن رأى أنه يصلي في الصحراء فهو إما سفر أو حج ومن رأى أنه يصلي بأحد المساجد الثلاثة فإنه دليل على مضاعفة الأجور له وقبول أعماله الصلاة في المنام

ومن رأى أنه يصلي على دابة فهو حصول هم ومن رأى أن الصلاة فاتته عن وقتها ولا يجد موضعا يصليها فيه عسر في أمر
الصلاة في المنام من رأى أنه يصلي في بستان فإنه يستغفر الله تعالى، فإن صلى في مزرعة سدد دينه.
ومن رأى: أنه يصلى جالساً لعذر، فإن عمله لا يقبل، فإن صلى على جنبه فإنه يمرض، فإن صلى وخرج من المسجد نال خيراً، وإن صلى راكباً فيصيبه خوف شديد، وإن صلى الإمام راكباً ومعه ناس وكانوا في حرب انتصروا.
وإن رأى أن صلاة فاتته ولا يجد موضعاً يصلي فيها تلك الصلاة فيتعسر عليه ما هو فيه في أمر الدين، أو الدنيا، وإن ترك الصلاة عمداً أو جاحداً ونوى أن يقضيها فإنه يستخف بالإسلام، أما سلام الصلاة فنقول عنه: من رأى في منامه أنه سلم، وقد خرج من صلاته على تمامها فإنه يخرج من كل هم ويرجع أمره إلى المحبة، فإن سلم عن يمينه فهو صلاح بعض أموره، وإن سلم عن يساره فتضطرب عليه بعض أموره، فإن سلم عن اليسار قبل اليمين، فيدل على اقتفاء الشر واتباع البدع، وإن قام من صلاته ولم يسلم كان دليلاً على إهمال رأس المال، وإذا صلى الصحيح صلاة المريض في المنام دل على التردد في القول والعمل، وإن صلى مكشوف العورة دل على الفحش في الصوم، أو الصدقة بالحرام أو اتباع البدعة، والكلام في الصلاة يدل على الرجوع فيما وهبه أو تصدق به، فإن أسر في القراءة موضع الجهر في المنام، أو العكس وكان حاكماً حكم بالجور ومال إلى البدعة والرياء، ومن سبق إمامه في الركوع والسجود فإنه يدل على مخالفة الوالدين. وربما ابتلي بالنسيان.

الصلاة في المنام وإن رأت إمرأة إنها تؤم الرجال فإنها تموت لأنها لا تصلح للإمامة فلا يكون ذلك إلا عند الموت تتقدم أمامهم.
ومن رأى: أنه يضحك في صلاته فإنه كثير اللهو في الصلاة.
ومن رأى: أنه يصلي وهو سكران فإنه يشهد بالزور، ومن صلى وهو جنب فإنه فاسد الدين.
ومن رأى: أنه يصلي لدبر القبلة فقد نبذ الإسلام وراء ظهره.
وصلاة الفرض في المنام ولاية أو رياسة وأداء أمانة، وتدل على وفاء العهد.
ومن رأى: أنه يصلي الفريضة ركعتين فإنه يسافر.
ومن رأى: أنه يصلي الصبح فإنه وعد قريب يأتيه، ومن صلى الصبح فإنه يدل على يمين يحلفها.
ومن رأى: أنه يصلي الظهر فإنه يظهر بحاجته خاصة إذا أتم الصلاة، لأن إتمام الصلاة يدل على إتمام ما يريد الإنسان، فإن كان مديناً سدد عنه دينه واتسع رزقه.
ومن رأى: أنه يصلي صلاة الظهر في يوم صحو طلق فإنه يعمل عملاً ويتوسط فيه، فإن كان اليوم غائماً فإنه عمل في هم، والظهر يدل على التوبة، لأن الكعبة تحولت ظهراً عن بيت المقدس. وربما دلت على محاربة الشيطان.
وصلاة العصر يمين يحلفها، أو أنه أمر يتم له بعد عسر ومشقة، والعصر دال على الظفر والنصر. وربما دل على الهداية والخير.
ومن رأى: أنه يصلي المغرب، وقد غابت الشمس، فإن الأمر الذي يطلبه قد انقضى.
وصلاة المغرب تدل على فراغ الأعمال وراحة التعبان، أو على فراق أحد الوالدين، أو أنه في أمر قد انتهى ويدركه عاجلاً، وتدل صلاة العشاء على نفاد العمر لأنها آخر شغله وبعدها ينهض إلى نومه الذي يشبه موته، أو يقوم بما فرض الله عليه من أمر عياله كالطعام والشراب واللباس.
ومن رأى: أنه يصلي العشاء دل ذلك على التجهيز للسفر، أو الزواج، أو الانتقال من مكان لمكان. وربما دلت صلاة العشاء على العشا في العين وضعف النظر، وتدل على فسحة الأجل لبعدها عن الفجر.
ومن رأى: أنه يصلي العشاء، فإن ذلك مكر وخديعة.
وصلاة الضحى في المنام دالة على البراءة من الشرك والقسم البار. وربما دلت على السرور.
ومن رأى: أنه يصلي صلاة العتمة فإنه يقوم بأمر عياله، وبما تسكن نفوسهم إليه.
وصلاة تحية المسجد دالة على الإنفاق للأقرباء والمساكين.
وصلاة الغفلة في المنام دالة على صدقة السر.
وصلاة الجنازة في المنام دالة على الشفاعة، أو على النقص في الصلوات المفروضة كالسهو في القيام والقعود.
ومن رأى: أنه يصلي على الميت فإنه يكثر له الدعاء والاستغفار.
ومن رأى: أنه يصلي على جنازة فإنه يشفع في رجل فاسد الدين.
وصلاة التراويح في المنام دالة على التعب وقضاء الدين.
ومن رأى: أنه يصلي التراويح مع الناس فإنهم يقومون بمروءة أهاليهم وتزول وحشتهم وتنشرح صدورهم.
وصلاة الإستسقاء في المنام دالة على الخوف والتقتير وغلاء الأسعار وكساد المعيشة، وهي تدل على حادث في ذلك المكان من حاكم أو سلطان.
وصلاة الكسوف للشمس والخسوف للقمر تدل على السعي في إيصال الراحة لمن دلت الشمس، أو القمر عليه. وربما دل ذلك على توبة الفاسق وإسلام الكافر، أو على موت عالم.
ومن رأى: أنه يصلي النافلة، أو التطوع فإنها تدل على صلاح دينه وتمسكه بالسنة، أو أنه يقوم بأمر الآخرة.
وصلاة النافلة دالة على التودد والتقرب إلى قلوب الناس بالخدمة أو بالمال، وإن كان الرائي عازباً تزوج، وإن كان متزوجاً رزق بولدين ذكرين، لقوله تعالى: ” ووهبنا له إسحاق ويعقوب نافلة “. وإن صلى تطوعاً لله تعالى وكان فقيراً استغنى ونال خيراً أو تقرب إلى الله تعالى. وربما ألف بين قوم لتشتت أهوائهم.
وصلاة الرغائب في المنام دالة على المواسم.
وصلاة القضاء دالة على قضاء الدين أو توبة الفاسق أو إسلام الكافر، أو الوفاء بالنذر.
وصلاة القاعد تدل على العجز والفشل والقناعة بما تيسر من الرزق. وربما دلت على الإنذار بمرض والده أو أستاذه.
وصلاة الإستغفار تدل في المنام على غفران الذنوب، فإن صلاها الناس دل ذلك على نزول الغيث، وإن كان المصلي فقيراً استغنى، وإن كان عقيماً رزق أولاداً ذكوراً.
وصلاة التسابيح في المنام دالة على الهداية والدلالة على الخير وإدرار الرزق.
وصلاة الجمعة تدل للمصلي على ما يريد، أو على الفرح وشهود الأعياد، والمواسم والحج.
وصلاة الجمعة مثل صلاة القصر تدل على السفر، أو على الفرج القريب والاجتماع بالحبيب.
وصلاة عيد الفطر في المنام دالة على قضاء الدين وشفاء المريض والتخلص من الشدائد وزوال الهموم.
وصلاة عيد الأضحى تدل على تقليد الأمور وحفظ الوصية ووفاء النذر. وربما دلت الصلاتان على ملاقاة الأعداء، لأن ملاقاتهم تكون بالتكبير، ومن فقد شيئاً ورأى أنه في عيد عاد إليه ما فقده، فإن كان عيد الفطر فإنه يخرج من ضيق إلى سعة، وإن كان عيد الأضحى وكان مملوكاً عتق أو سجيناً تخلص من سجنه، وإن كان مديناً قضي عنه دينه.
وصلاة الاستخارة في المنام تبدد وحيرة، وتدل على حسن العاقبة.
وصلاة الغائب في المنام طلب ربح.

الصلاة في المنام میلر

الصلاة في المنام إذا حلمت أنك صليت أو رأيت الآخرين يصلون، فأنت مهدد بالفشل وتحتاج لبذل مجهود خارق للتغلب على ما يواجهك.https://tafsirahlam.com/%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%85%d8%ba/embed/#?secret=ZASi2yc4ls

تفسير الأحلام اہمیة الحدیث عن الرؤیا
Tafsir al ahlam

الكتاب : تفسير الأحلامالمؤلف : محمد بن سيرين ( لا يصح نسبته اليه )
الكتاب : تعطير الأنام في تفسير-الأحلامالمؤلف : عبد الغني بن إسماعيل النابلسي
 الكتاب : الاشارات في علم العباراتالمؤلف : خليل بن شاهين الظاهري، غرس الدين
الكتاب : تنبيه الأفهام بتأويل الأحلامالمؤلف : أبوبكر بن محمد بن عمر الملا الحنفي الإحسائي
الكتاب : موسوعة تفسير الأحلامالمؤلف :ميلر

تفسير الاحلام موقع متخصص في عرض قاموس تفسير الأحلام والرؤى مجانا حسب ترتيب الحروف المرتبة  وفق القرآن الكريم و السنة النبوية | تفسير الاحلام حرف الصاد
تفسير الأحلام الحدیث عن الرؤی وضوابطہا ، وأحکامہا و طرقہا ،  ذ واھمیة بالغة ، خا صة فی ھذا الزمن الذی اختلط فیه الحق بالباطل ، وتحدّث فی الرؤی  وأ وّلہا من لیس اھلاً لذ لک۔
اختلط فیه الحق بالباطل ، وتحدّث فی الرؤی  وأ وّلہا من لیس اھلاً لذ لک۔
ویمکن اِجمال الأسبابالتیی شجّعتنا علی الکلام فیی ھذا الأمر المھمّ مایلیی:
۱۔ غلو البعض فیی تقدیر الرؤیا ورفعھا فوق مکا نتھا ، حتی یعتبرھا تشریعاً ، أو ینقض بھا شرع اللہ عزّوجَلّ فیحلل الحرام أو یحرم الحلالبناء علی رؤیا رآھا ، أو یدعیی بھا علم شییء من الغیب،
۲۔ استھانةبعضھم بھا والتفریط فیی شأ نھا ، فلا یراھا شیئاً، بل یقلّل من قیمتھا ، ویعتبرھا کلام عجائز ، وخرافاتٍ وأ سا طیر۔
۳۔  تبیا ناً للمنھج الوسط فیھا ، فلا اِ فراط ولا تفریط ، فھی لیست وحیاً و تشریعاً، کما أ نھا لیست عبثاً و تخلیطاً ، بل منھا ما ھو حق و منھا ماھو باطل۔
۴ لا رتبا طھا بواقع الناس ۔ فکثیراً ما یتحدث الناس عنھا ۔ خا سة النساء۔، فہی مما تدعو الحاجةلبیا نهواِ ضا حه
خلا فاً للکثیر من الناسٍ الذین لا یجعلون للرؤیا شأناً ، ولا یقیمون لہا وزناً، فاِن اللہ جعل لہا منزلةعظیمة، وأھمیّةبالغةً، یتّضح لک ذلک من فوائدھا التالیة:

النفع العظیم من الرؤی tafsir al ahlam

فا لرؤی الصادقةمن اللہ ، فیھا منا فع جمةمنھا : Tafsir ahlam ibn sirin
۱ أنھا تثبیت من اللہ عزّ و جلّ للمؤمنین ، ولہذا ورد فیی الحدیث الصحیح : ( أنہ لا یبقی فیی آ خر الزمان اِلا المبشرات ، فقالوا ما ھیی یا رسول اللہ ، قال : الرؤیا الصالحةیراھا المؤمن أو تری له) وأنه( فیی آکر الزمان لا تکاد رؤیا المؤمن تکذب ) (۱) ، حیث أنهأشدُّ مایکون اِلی تثبیتِ اللہ تعالیٰ لهفیی ذلک العصر ، الذی قَلّ فیه المعینون ، وکُژر فیهالمخالفون وا مناوئون ۔
۲ أنھا فاتحةخیر فیی أمور الآخرۃ ، فمن المسلمین من یھتدیٍ للحق بسببھا ، کما حصل للفضیل بن عیاض ومالک بن دینار وجمعٍ من الناس قدیما وحدیثا ، ومنھم من یزداد اِ یماناً  وتقوی ، کما حصل لعبداللہ بن عمر فیی الرؤیاہ  المشورۃ التیی عبرھا ﷺ فقال:
( نعم الرجل عبد اللہ لوکان یصلیی من الیل )، فکان بعد لا ینام من الیل اِلا قلیلا(۱)۔
۳  کما أ نھا فاتحةخیر فیی أمور الدنیا ، کالد لالةعلی الرزق ، أو علی العلاج ، أو العائن ، وا الأمثلة لذلک أکثر من أن تحصی، وکم من مریضٍ رأی من أ صابهبالعین بذاته أو رأی رمزاً یدلّ علیه، فأ خذ من أ ثر ہ فشفاہ اللہ ۔ (۲

أنھا ممھّد ۃ للوحیی :
تفسير الأحلام tafsir al ahlam

تفسير الأحلام قول عائشه رضی اللہ عنھا : ( أول ما بدئ به رسول اللہ ﷺمن الوحیی الرؤیا الصالحةفیی النوم ، فکان لا یری رؤیا اِ لا جاءت مثل فلق الصبح۔۔۔۔) الحدیث وفیی الحدیث الآ خر ،  قولهﷺ : ( الرؤیا جزء من ست وأربعین جز ء اً من النبوۃ)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى