ا

الاضلاع

الاضلاع فی المنام

 

ألم في الجانب الايسر من البطن تحت الأضلاع وعلاجه، إن الشعور بوجود بعض من الآلام في منطقة البطن يعتبر أحد أكثر الأمور انتشارًا وشيوعًا بين الناس، فمن لم يشعر بآلام المغص وجود تقلصات في منطقة البطن، وفي هذا المقال سوف نقوم بتقديم ألم في الجانب الأيسر من البطن تحت الأضلاع وعلاجه بالتفصيل.

هل الشعور بألم في الجانب الأيسر تحت الأضلاع شيء مقلق؟

  • هناك حيرة حول السبب الكامن وراء الشعور بمثل هذه الآلام، وذلك بسبب وجود العديد من الأعضاء في منطقة البطن، أي يعني ذلك تواجد العديد من الأعضاء الحيوية التي من الممكن أن يكون هذا الألم نابع عن حدوث خلل فيها.
  • كما أن هناك الكثير من التساؤلات التي تدور حول إمكانية علاج هذا الألم في المنزل، أو هل هناك ضرورة ملحة للقيام باستشارة الطبيب المختص، خوفًا من أن يكون سبب الشعور بهذا الألم خطير ويهدد الحياة.
  • لكن للحظ الجيد، وبالرغم من وجود الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بألم في منطقة البطن، إلا أن أغلب هذه الأسباب لا تكون مقلقة، ويكون بالإمكان القيام بعلاجها في المنزل باستعمال أدوية خفيفة او من خلال مجموعة من المكونات المنزلية.

 

ألم في الجانب الايسر من البطن تحت الأضلاع وعلاجه

ألم في الجانب الأيسر من البطن تحت الأضلاع وعلاجه، حيث أن الأسباب التي من شأنها أن تعمل على وجود الم في يسار منطقة البطن وتحت الأضلاع كثيرة ومتباينة في درجة الخطورة، كما أن هناك أسباب تحدث بصورة مفاجئة وتؤدي إلى الشعور بهذا الألم، ومن أهم هذه الأسباب المفاجئة ما يلي:

1ــ تضخم الطحال

  • إن التضخم هو واحد من أهم المشكلات والاضطرابات التي يتعرض الطحال للإصابة بها، والتي تكون ناجمة عن أسباب متنوعة، والتي من أمثلتها الإصابة بالعدوى الطفيلية أو البكتيرية أو الفيروسية.
  • بالإضافة أيضًا إلى الإصابة بسرطان الدم أو اللمفوما، أو الإصابة بمجموعة أخري من الأمراض، والتي من أمثلتها الذئبة الحمراء، وتليف الكبد، والتهاب المفاصل الروماتويدي، وغيرها الكثير الحالات المرضية.
  • إن الإحساس بألم في الجانب الايسر من البطن تحت الأضلاع يعتبر أكثر الآثار التي تلازم التضخم انتشارًا، ويصل في بعض الحالات إلى الكتف الأيسر، بالإضافة إلى الإحساس بالشبع ولا يكون المريض قادر على تناول أطباق ذات حجم كبير.

2- النوبة القلبية

  • على الرغم من أن مكان القلب هو الصدر وليس البطن، إلا أن الألم الناجم عن الحالة التي يتعرض فيها لنوبة ينتشر وينتقل إلى منطقة البطن أيضًا.
  • كما أنه يؤدي أيضًا إلى الشعور بغثيان وحرقة في منطقة المعدة، بالإضافة أيضًا إلى التعرض للإصابة بعسر الهضم، كما يكون هذا الألم مصحوب أيضًا بضغط قوي واختناق كبير واعتصار بمنطقة الذراع والصدر، بل يتخطى ذلك أيضا إلى منطقة الفك والرقبة والظهر.
  • ويعتبر ظهور مثل هذه الأعراض في غاية الخطورة ومقلقة بشكل كبير، وينبغي عندها القيام باستشارة الطبيب علي الفور، وذلك لان النوبة القلبية من أخطر الحالات الطبية التي من الممكن أن تنهي حياة المصاب بها.
  • ولا توجد هناك إمكانية لعلاج النوبة القلبية إلا في المستشفى من خلال الأدوية التي يقوم الطبيب المختص بوصفها، او من خلال التدخل الجراحي.

 ما سبب الألم الغير مفاجئ في الجانب الأيسر من البطن تحت الأضلاع؟

ألم في الجانب الأيسر من البطن تحت الأضلاع وعلاجه، وهناك أيضًا العديد من الأسباب الأخرى التي من شأنها أن تؤدي إلى الإحساس بوجود ألم في الجانب الأيسر من البطن تحت الأضلاع، ومنها:

1ـ الذبحة الصدرية

إن هذه الحالة تكون ناتجة عن وجود نقص في نسبة الأوكسجين التي تصل إلى القلب، وهذه الحالة ينتج عنها ألم قوي، ويكون هناك صعوبة وضيق في عملية التنفس، بالإضافة أيضًا إلى الشعور بالغثيان، والإحساس أيضًا بالدوار والإرهاق.

2- التهاب التامور

إن التامور هو عبارة عن الغشاء الذي يحيط بعضلة القلب، ويعتبر التهاب التامور أحد الحالات التي تؤدي إلى الإحساس بألم قوي في منتصف ويسار منطقة الصدر تزداد حدته مع التنفس، كما يؤدي أيضًا إلى الشعور بالتعب والإرهاق.

3- الغازات

إن حالة عدم خروج الغازات واحتباسها داخل الأمعاء، من شأنها أن تؤدي إلى الإصابة بالمغص، ووجود اضطرابات وألم وانتفاخ في منطقة البطن.

4- الإمساك

إن الإمساك هو الحالة التي ينخفض فيها عدد مرات القيام بالتبرز عن 3 مرات خلال الأسبوع، أو أن عملية خروج البراز يتم بشكل صعبة للغاية.

5- حرقة المعدة

إن هذه الحالة تكون ناتجة عن ارتجاع حمض المعدة إلى منطقة المريء، وتتسبب في الشعور بألم في منطقة البطن.

6- قرحة المعدة

إن هذه الحالة تؤدي إلى الشعور بألم في منطقة البطن، يزداد بدرجة كبيرة بعد القيام بتناول الطعام، أو بعد الاستلقاء على الظهر.

7- القولون العصبي

إن القولون العصبي يعتبر أحد أنواع الاضطرابات المزمنة التي تصيب الأمعاء، وهذه الحالة تؤدي إلي وجود مجموعة من الأعراض، والتي من أمثلتها الإسهال والإمساك، والشعور والتقلصات والانتفاخ، بالإضافة إلي تواجد مخاط لونه أبيض يخرج مع البراز.

8- أمراض التهاب القولون

ومن امثلة هذه الأمراض الناتجة عن وجود التهاب في منطقة القولون، داء كرون، بالإضافة إلى التهاب القولون التقرحي، والتي ينتج عنها آلام قوية.

9- التهاب البنكرياس

في هذه الحالة يظهر ألم في منطقة البطن ويتجاوز ذلك إلى منطقة الظهر أيضًا، وتزداد حدته بعد القيام بتناول الطعام، ويؤدي إلى الشعور بالغثيان والقيء، ويكون مصحوب بارتفاع في درجة حرارة الجسم.

10- التهاب الزائدة الدودية

وبالرغم من أن الزائد الدودية تتواجد في الجانب الأيسر من البطن، إلا أن الألم الذي ينتج عن التهابها يظهر في الغالب بالجانب الأيمن من البطن، ويظهر في أوضاع نادرة إلى الجانب الأيسر من أعلى البطن.

طرق التشخيص

  • ألم في الجانب الايسر من البطن تحت الأضلاع وعلاجه، بعد ان قمنا بسرد الأسباب التي من شأنها أن تؤدي إلى وجود ألم في الجانب الأيسر من منطقة البطن، ينبغي أيضا أن نتحدث عن الطرق التي يتم من خلالها تشخيص الألم.
  • حتى يكون بإمكان الطبيب المختص أن يتعرف على السبب الذي أدي إلى هذا الألم، سوف يقوم بإجراء فحص جسدي على المنطقة التي يتواجد بها الألم، وذلك من أجل رؤية هل هناك التهاب أم لا.
  • وفي حالة ما إذا كان الطبيب يشك في تواجد مشكلة في القلب، فسوف يقوم بإجراء رسم كهربية لعضلة القلب.
  • ومن الممكن أن يطلب الطبيب من المريض أن يجري مجموعة من الفحوصات الخاصة بالدم والبول، وذلك من أجل الكشف عن اضطرابات الكلى والبنكرياس، أو قد يستعمل الطبيب تحليل البراز من أجل الكشف عن التهاب المعدة.
  • وفي مجموعة من الحالات قد يرى الطبيب أن هناك ضرورة للقيام بفحوصات التصوير، والتي تتمثل في الرنين المغناطيسي، والأشعة المقطعية بالإضافة إلى الأشعة السينية.

كيفية علاج ألم في الجانب الايسر من البطن تحت الأضلاع

خلال البحث عن أسباب ألم في الجانب الايسر من البطن تحت الأضلاع وعلاجه، وجدنا إن علاج مثل هذه الآلام يتوقف بدرجة كبيرة على السبب الذي أدي إلى حدوثه، حيث:

  • في مجموعة الحالات التي ترتبط بمشكلات واضطرابات القلب، فإن الحل والعلاج هو التدخل الطبي السريع.
  • وفي حالة ما إذا كان له علاقة بأي نوع من أنواع الالتهابات، فهنا ينصح الطبيب بأخذ مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، وذلك للعمل على تقليل التورم وتخفيف الألم.
  • وفي مجموعة من الحالات الأخرى، قد يرى الطبيب أن المصاب في حاجة إلى استعمال المضادات الحيوية، وذلك من أجل علاج العدوى البكتيرية.

 

في نهاية مقالنا نكون قد قمنا بتقديم معلومات عن الأسباب التي تؤدي إلى ظهور ألم في الجانب الأيسر من البطن، بالإضافة أيضا إلى طرق تشخيص هذا الألم، كما تطرقنا للحديث عن الطرق التي يتم بها علاج سبب هذا الألم، ونتمنى أن ينال الموضوع إعجابكم.

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button